-->

آخر الأخبار

جاري تحميل ...

اخبار جهوية

اخبار وطنية

السلطة الرابعة

Girl in a jacket


هل تنسف أزمة الجزائر والمغرب آمال تجديد أنبوب الغاز نحو إسبانيا؟



 

قال مصدر رفيع المستوى لمراسل "الحرة" في الجزائر، الاثنين، إن بلاده قررت عدم تجديد عقد أنابيب الغاز المغاربي الأوروبي الذي يربط الحقول الجزائرية بالقارة الأوروبية مرورا بالمغرب.

 

ومن المقرر أن ينتهي العمل بالعقد في 31 أكتوبر المقبل، فيما أكد المصدر أنه لا توجد أية مفاوضات مع المغرب أو إسبانيا بشأن "تمديد استغلال هذا الخط".

 

وشدد على أن "الجزائر تبقى ملتزمة بتموين السوق الأوروبية، عبر خط بني صاف إلى ألمرية الإسبانية (ميدغاز)، الذي يمر عبر البحر المتوسط، بطاقة استيعاب خمسة مليارات متر مكعب، مع مضاعفته بنحو 2 مليار متر مكعب سنويا، ليصل إلى 10 مليارات متر مكعب".

 

وكانت الطاقة الاستيعابية لخط أنابيب الغاز مع المغرب تبلغ ثلاثة مليارات متر مكعب.

 

  المغرب سبق أن أعلن استعداده لتمديد اتفاق الغاز بين البلدين

الجزائر تلمح إلى الاستغناء عن خط أنابيب الغاز العابر للمغرب

أكد وزير الطاقة الجزائري، محمد عرقاب، إن جميع إمدادات الغاز الطبيعي الجزائري نحو إسبانيا ومنها نحو أوروبا ستتم عبر أنبوب "ميدغاز" العابر للبحر المتوسط، على ما ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية مساء الخميس، نقلا عن بيان للوزارة.

وفي أغسطس الماضي، أكد وزير الطاقة الجزائري، محمد عرقاب، أن جميع إمدادات الغاز الطبيعي الجزائري نحو إسبانيا ومنها نحو أوروبا ستتم عبر أنبوب "ميدغاز" العابر للبحر المتوسط.

 

وكان تصريح الوزير الجزائري، الذي جاء بعد استقبال السفير الإسباني، يلمح إلى أن الجزائر ستستغني عن خط أنابيب الغاز المغاربي-الأوروبي، الذي يمر عبر المغرب، بعد قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

 

وكان المغرب قد أعرب، قبل قطع العلاقات، عن تأييده تمديد خط الأنابيب الذي يربط حقول الغاز الجزائرية بالقارة الأوروبية مرورا بالمملكة المغربية.

إقرأ أيضا

الرياضة

عين على الفيسبوك

الاقتصاد

أخبار العالم

-->