جبهة البوليساريو تضع العلاقات المغربية الإسبانية على كف عفريت - laayoune online -->

آخر الأخبار

جاري تحميل ...

اخبار جهوية

اخبار وطنية

السلطة الرابعة

dimanche 25 avril 2021



جبهة البوليساريو تضع العلاقات المغربية الإسبانية على كف عفريت



  

 

استدعت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السبت، السفير الإسباني المعتمد بالمغرب للتعبير عن "اسف المغرب" لإستضافة اسبانيا ابراهيم غالي زعيم جبهة البوليساريو لتلقّي العلاج على أراضيها، لكونه متهم " بارتكاب جرائم حرب خطيرة وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان". 

 

و اوضح بلاغ لوزارة الخارجية ان المغرب "يعرب عن إحباطه من هذا الموقف الذي يتنافى مع روح الشراكة وحسن الجوار، والذي يهم قضية أساسية للشعب المغربي ولقواه الحية".

 

و اضاف البلاغ ان موقف إسبانيا " يثير قدرا كبيرا من الاستغراب وتساؤلات مشروعة".

 

و أكد البلاغ ان استدعاء السفير الإسباني بالرباط إلى وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج جاء "لإبلاغه بهذا الموقف وطلب التفسيرات اللازمة بشأن موقف حكومته ".

 

وقد صرحت وزيرة الخارجية الإسبانية أرانشا غونزاليس لايا خلال مؤتمر صحافي الجمعة إنّ العلاقات مع المغرب "لن تتأثّر" بعد أن استقبلت بلادها غالي لتلقّي العلاج، مشدّدة على "العلاقات الممتازة التي تربط إسبانيا بالمغرب". 

 

وكانت جبهة بوليساريو أعلنت الخميس في بيان أنّ زعيمها إبراهيم غالي يتلقّى العلاج و"يتماثل للشفاء" بعد إصابته بكورونا، دون كشف مكان وجوده.

 

وكشفت الخارجية الإسبانية في وقت لاحق الخميس أنّ غالي "نُقل إلى إسبانيا لدواعٍ إنسانية بحتة من أجل تلقّي علاج طبّي"، دون مزيد من التوضيح

 

ورفضت وزيرة الخارجية الإسبانية الجمعة الكشف عن المكان الذي يتلقّى فيه غالي العلاج أو تفاصيل حول ظروف وصوله إلى بلادها

 

وشددت أنّ "وجود غالي في إسبانيا يعود لأسباب إنسانية بحتة، لتلقّي العلاج الطبّي"، مشدّدة على التزام "أقصى درجات التحفّظ في ما يتعلّق بالتفاصيل".

 

و يرى متتبعون لقضية الصحراء ان أزمة "استشفاء ابراهيم غالي بإسبانيا" من شانها ان تخلف ازمة ترخي بظلالها على العلاقات المغربية الإسبانية رغم تأكيد الحكومة الإسبانية أن العلاقات مع المغرب لا تزال “وثيقة للغاية”.

 

ويذكر  أن المغرب و اسبانيا يجريان الاتصالات بشكل مستمرة؛ من أجل عقد اجتماع "رفيع المستوى"، والذي خلف الفشل فيه  لغط كبيرا و تأجل مرات عديدة بسبب الوضعية الوبائية المتفاقمة.

 

وكانت تأويلات فسرت تأجيل القمة المشتركة بين المغرب وإسبانيا بسبب نشوب أزمة دبلوماسية بين الرباط ومدريد مردها ملفات عديدة؛ أبرزها الهجرة، وقضية الصحراء، وتصريحات بعض الوزراء الإسبان المحسوبين على حزب “بوديموس" الموالي لجبهة البوليساريو.

 

إقرأ أيضا

Aucun commentaire :

الرياضة

عين على الفيسبوك

الاقتصاد

أخبار العالم

-->