الجزائر : سجن أشهر و أوّل وزيرة في حكومة بوتفليقة - laayoune online -->

آخر الأخبار

جاري تحميل ...

اخبار جهوية

اخبار وطنية

السلطة الرابعة

mardi 5 novembre 2019



الجزائر : سجن أشهر و أوّل وزيرة في حكومة بوتفليقة




قرّر القضاء الجزائري، امس مساء الاثنين، إيداع وزيرة الثقافة السابقة خليدة تومي الحبس المؤقت بتهم فساد كبرى وسوء استغلال الوظيفة، اتركبتها أثناء تسييرها للوزارة، لتكون بذلك أول مسؤولة حكومية من عهد بوتفليقة، تدخل سجن الحراش.

وأمرت المحكمة العليا بالجزائر العاصمة بسجنها، بعد تحقيق استمر لساعات يتعلق بطرق تسيير الحسابات المالية خلال فترة إشرافها على وزارة الثقافة وأوجه الإنفاق على التظاهرات الثقافية والفنية التي احتضنتها البلاد، على غرار تظاهرة "تلمسان عاصمة الثقافة الإسلامية عام 2011".

وخليدة تومي (61 سنة)، هي أشهر وزيرة ثقافة في الجزائر (2002 - 2014)، وهي من أقرب المسؤولين إلى عبد العزيز بوتفليقة.

و منذ إستقالة بوتفليقة، فتح القضاء الجزائري سلسلة تحقيقات في قضايا فساد، وأودع قيد الحبس الاحتياطي رجال أعمال نافذين ومسؤولين سابقين، على غرار رجل الأعمال علي حداد والأخوة كونيناف، ومدير الأمن سابقا عبد الغني هامل.

إقرأ أيضا

Aucun commentaire :

الرياضة

عين على الفيسبوك

الاقتصاد

أخبار العالم

-->