ولد الغزواني يحسم في اختياراته السياسية اتجاه دول الجوار - جريدة العيون اون لاين

آخر الأخبار

جاري تحميل ...

اخبار جهوية

اخبار وطنية

السلطة الرابعة

الخميس، 13 يونيو 2019



ولد الغزواني يحسم في اختياراته السياسية اتجاه دول الجوار




في خطاب جماهيري أكد المرشح محمد ولد الغزواني الأوفر حظا لنيل رئاسة الجمهورية الإسلامية الموريتانية، ان أعطاء الوثائق الموريتانية( الجنسية ) لساكنة مخيمات جبهة البوليساريو، وساكنة المدن الصحراوية، وساكنة ازواد، وساكنة السنغال،  هو انتهاك لحق الشعب الموريتاني.

مؤكدا انه رغم الروابط الثقافية والاثنية التي تجمع الشعب الموريتاني بشعوب دول الجوار الا ان مفهوم الدول الحديثة يفرض على كل شعب الالتزام بوثائق الدولة التي يتواجد على اراضيها.

مشددا على ضرورة إعادة النظر في الإجراءات و التدابير المعمول بها في منح الجنسية الموريتانية.

ويتضح ان الرجل من خلال اختياراته السياسية اتجاه دول الجوار يسير على نهج الرئيس المنتهية ولايته، حيث يشدد بقوة على السيادة الموريتانية ويحسم في الضعف والفساد الذي يطال الادارة والبنية الداخلية، وقد يعمد الى تقوية الجيش في الجبهة الداخلية ومراقبة الحدود والتصدي للارهاب والتهريب العابر للقارات.

وقد تشكل تصريحات ولد الغزواني اشارة هامة تدل على استمرارية النهج السابق اتجاه دول المنطقة معترفا بجبهة البوليساريو غير انها ستكون مرحلة حاسمة للقضاء على عديد الامتيازات التي كانت تستفيد منها الجبهة والمخابرات الجزائرية على الاراضي الموريتانية.

اما في علاقته بالمملكة المغربية فيرتقب ان يعمد ولد الغزواني الى تصحيح العلاقات مع اقوى جيراه، خاصة وانه   استعان ، حسب مصادر مطلعة، (استعان) بأحد ممولي الحفلات من المغرب من أجل إنجاح حملته الانتخابية.

إقرأ أيضا

ليست هناك تعليقات :

الرياضة

عين على الفيسبوك

الاقتصاد

أخبار العالم