حق الرد مكفول : التنسيق النقابي لقطاع الصحة بجهة العيون يطلق النار على الادارة ويتهمها بسوء تدبير الشأن الصحي بالمنطقة - جريدة العيون اون لاين -->

آخر الأخبار

جاري تحميل ...

اخبار جهوية

اخبار وطنية

السلطة الرابعة

mercredi 7 novembre 2018



حق الرد مكفول : التنسيق النقابي لقطاع الصحة بجهة العيون يطلق النار على الادارة ويتهمها بسوء تدبير الشأن الصحي بالمنطقة



العيون اون لاين : ش / ب

في إطار احترام حق الرد المكفول للجميع ، توصلت قبل قليل جريدة العيون اون لاين ببيان توضيحي صادر عن التنسيق النقابي لقطاع الصحة بجهة العيون الساقية الحمراء عقب المقال الذي نشرته الجريدة تحت عنوان " التنسيق النقابي لقطاع الصحة بالعيون ، من بديل نضالي الى بهدلة نقابية " .

و في ما يلي نورد لكم نص البيان :  " أمام ضعف الادارة الاستشفائية الجهوية بالمركز الاستشفائي الجهوي مولاي الحسن بن المهدي بالعيون و تلاشيها في يد كل متدخل مغرض و عجزها عن حل  المشكلات و الاختلالات التي أقرت بها في محضر اجتماعها مع التنسيق النقابي بتاريخ 16 اكتوبر 2018  و امعانها في سياستها التدبيرية التي تقوم على تغليب الاملاءات الشفوية و العلاقات الشخصية و المصلحية و ترجيح لعبة التحالفات و المصالح المتبادلة و تقييد الحقوق و كيد المكائد على حساب احترام المساطر الادارية و القوانين و العلاقات المؤسسة و التواصل الاداري العقلاني المضبوط و الموثق الذي يحدد المسؤوليات و يحفظ الحقوق..
و أمام استخفاف هذه الادارة التي لا تملك ارادتها بالشراكة الاجتماعية و التي اثبتت عدم جديتها في التجاوب مع مطالبنا بالحوار سواء من خلال الجلوس معنا ثم التهرب من توقيع محاضر الاجتماعات أو الاعتراف بالمشكلات و الاختلالات و العمل على التحايل على معالجتها عبر تنويمها و التغطية عليها أو من خلال تسجيل طلباتنا بالاجتماع معها و المماطلة في الاستجابة الادارية و العملية لها ريثما تتداول في شأن القضايا المطروحة فيها مع المستفيدين منها أو الاجتماع مع المعنيين الضحايا لكسب سكوتهم أو الالتفاف على حقوقهم..

و ازاء الاحتقان المتفاقم بالمركز الجهوي لتحاقن الدم بسبب التخبط في التسيير و سوء المعاملة و توتر الأجواء المهنية وغياب الادارة و تواريها و افتقادها لروح المخاطب الحاضر الحازم و الجاد القادر على التصدي للمشكلات في وقتها و تماطلها في الاستجابة لطلب لقاء مستعجل في الموضوع وضعه التنسيق منذ 22 اكتوبر 2018 مما اضطره الى تنظيم وقفة احتجاجية انذارية يوم الاثنين 5 نونبر 2018 لمدة ساعة ابتداء من الساعة 11 أمام مقر المركز الجهوي لتحاقن الدم.

و في ظل محاولات التشويش على خطواتنا النضالية و عملنا التنسيقي المنظم و المسؤول سواء عبر الترويج لإمكانية قيام تأثير نقابي مضاد لوقفتنا الاحتجاجية المنظمة يوم الاثنين 5 نونبر 2018 أمام مركز تحاقن الدم بغرض اخفاء عجز الادارة وراء صورة من الصراع النقابي بمناسبة الاحتجاج أو عبر التضييق على العمل النقابي من خلال برمجة حملة للتبرع بالدم متزامنة مع الوقفة المقررة سلفا بغية افشالها أو فرض اصطدامها بالمصلحة العامة في تضييق سافر على الممارسة النقابية للمهنيين المنخرطين فيها..

و عليه، فإننا، نحن أعضاء التنسيق النقابي المكون من اربع نقابات وهي الفيدرالية الديمقراطية للشغل و الكونفدرالية الديمقراطية للشغل و الاتحاد العام للشغالين و الكونفدرالية العامة للشغل بجهة العيون الساقية الحمراء ، و إذ نبلغ الرأي العام الوطني و المحلي بهذه الحقائق و المعطيات نعلن ما يلي:

1. استنكارنا الشديد لهذا التدمير المتواصل لأماكن العمل بالمركز الاستشفائي الجهوي الذي تجاوز الموارد المالية و البشرية و التجهيزات و المعدات و الأدوية و الاجواء المهنية و الأمنية الى المساس بالعلاقات المهنية و العلاقات الادارية-النقابية و النقابية-النقابية.

2. شجبنا بأشد عبارات الشجب و الادانة استمرار هذه الفوضى الادارية المتفاقمة نتيجة تخلف الادارة و عجزها عن الاضطلاع بمسؤولياتها خصوصا بمركز حيوي كالمركز الجهوي لتحاقن الدم يعرف اقبال المتبرعين و يعطي صورة للمواطن عن التدبير و العلاقات المهنية، ونطالب بحل عاجل و دائم للمشكلات القائمة تستجيب لحقوق و مطالب العاملين به،

3. نرفض مرة أخرى رفضا قاطعا كل المحاولات الدنيئة الساعية الى استغلال الانخراطات و الانتماءات النقابية و دفعها الى سطح المواجهة مع الادارة الاستشفائية لخلق صراعات نقابية تخفي خلفها عجزها مؤكدين حرصنا على الممارسة النقابية السليمة و احترامنا لكل الشركاء الاجتماعيين قيادة و قواعدا مع الحفاظ على انفتاح قنوات التواصل المباشر مع كل مكونات الساحة النقابية خدمة لجميع فئات الشغيلة الصحية بمختلف انتماءتها النقابية.

4. ندعو مرة أخرى الوزارة الوصية على القطاع الصحي الى تحمل مسؤولياتها تجاه التدهور الاداري الذي وصله المركز الاستشفائي الجهوي الذي يغطي جهات الصحراء الثلاث و مازالت ادارته بعيدة عن تنزيل مقتضيات النظام الداخلي للمستشفيات و توصيات المجلس الاعلى للحسابات خصوصا على مستوى تفعيل آليات التتبع و التنفيذ و هيئات التنسيق و الدعم،

5. نطالب أي مدير جهوي أو مندوب اقليمي جديد بضرورة انهاء هذا العبث و الانكباب بجدية على معالجة الثقافة التدبيرية السائبة بهذا المركز الاستشفائي الجهوي الذي يمثل الصورة الحقيقية للعرض الصحي و مستواه بجهات الصحراء،

و في الأخير، فإننا نهيب بكل مناضلينا إلى مزيد من الحذر و اليقظة للتصدي لكل الخروقات و المخالفات مهما كان مصدرها معبرين في التنسيق النقابي عن استعدادنا الدائم لخوض كافة الأشكال النضالية المشروعة الى حين تغيير الأوضاع الإدارية المزرية بالمركز الاستشفائي الجهوي والنهوض بالظروف المهنية و الأمنية لأطره الصحية. "


إقرأ أيضا

Aucun commentaire :

الرياضة

عين على الفيسبوك

الاقتصاد

أخبار العالم

-->