الترافع والمشاركة في تنفيذ السياسات العمومية وإدماج حقوق الانسان في التنمية المحلية" موضوع دورة تدريبية من تنظيم CSTDD بالعيون - جريدة العيون اون لاين -->

آخر الأخبار

جاري تحميل ...

اخبار جهوية

اخبار وطنية

السلطة الرابعة

vendredi 29 juin 2018



الترافع والمشاركة في تنفيذ السياسات العمومية وإدماج حقوق الانسان في التنمية المحلية" موضوع دورة تدريبية من تنظيم CSTDD بالعيون




العيون اون لاين : محمد سالم بنعبد الفتاح

ضمن مشروعه للتكوين في مجال "تعزيز المشاركة المدنية وإدماج النهج القائم على حقوق الإنسان"، نظم مركز التفكير الاستراتيجي والدفاع عن الديمقراطية صبيحة اليوم الخميس 28 يونيو بمدينة العيون، ورشة تدريبية حول موضوع " الترافع والمشاركة في إعداد وتنفيذ وتقييم السياسات العمومية وإدماج النهج القائم عمى حقوق الإنسان في برامج التنمية المحمية".

ويسعى المنظمون من خلال تنظيم الورشة الى تنمية قدرات المشاركين في معرفة والاضطلاع على القوانين المتعلقة بتمكين المجتمع المدني للمناصرة والمشاركة في إعداد وتنفيذ وتقييم السياسات العمومية، وكذا رفع مستوى الوعي لديهم حول كيفية إدماج النهج القائم على حقوق الإنسان في برامج التنمية المحلية مع التركيز على حقوق فئات النساء والشباب والأشخاص ذوي الإعاقة.

ويأتي تنظيم الورشة التي استفاد منها العشرات من المشاركين من بينهم منتخبون وأطر إدارية عاملة بالجماعات الترابية والهيئات التشاورية بالجماعات الترابية، بالإضافة الى فعاليات المجتمع المدني والاعلاميين، ضمن برنامج تكويني مدعوم من "المؤسسة الأوروبية للديمقراطية"، اعتمده مركز التفكير الاستراتيجي والدفاع عن الديمقراطية  في إطار تنويعه للفئات المستهدفة من أنشطته من فاعلين في قطاعات عامة متنوعة من هيئات منتخبة عاملة في تدبير الشأن العام المحلي  والفعاليات المدنية ذات الاهتمام المشترك، وتنفيذا للهدف الاستراتيجي الثاني من خطته الاستراتيجية 2020/2016، والمتمثل في رفع مستوى الوعي بالديمقراطية ونشر ثقافة حقوق الانسان والتربية على المواطنة ، والترافع والتحسيس من أجل قوانين وسياسات عمومية غير تمييزية.




وشهدت الورشة تقديم عرضين تكوينيين قدمهما كل من المدربين الدكتور محمد الغالي أستاذ العلوم السياسية والقانون الدستوري بجامعة القاضي عياض بمراكش، والاستاذ محمد عالي الغالي عضو مجلس إدارة مركز التفكير الاستراتيجي والدفاع عن الديمقراطية، حيث قدما مداخل نظرية حول موضوعي "إعداد البرامج المحلية للتنمية" و"الديمقراطية التشاركية"، بالإضافة الى مجموعة من المفاهيم الأساسية المرتبطة بالسياسات العمومية ومسلسل الاعداد وكذا آليات الحوار والتشاور المرتبطة بالنوع والاقتصاد والإعاقة، قبل أن يؤطرا بعض الأشغال التطبيقية والتمارين الخاصة بإعداد تصميم نموذج لبرنامج محلي، ومذكرة لإدماج حقوق الانسان في برنامج عمل الجماعة.

الدكتور مولاي بوبكر حمداني رئيس المركز أوضح في تصريح لوسائل الاعلام على هامش الورشة المنظمة، أوضح أهداف البرنامج التكويني الخاص بـ "تعزيز المشاركة المدنية وإدماج النهج القائم على حقوق الإنسان"، مشيرا الى أن البرنامج يروم تعزيز قدرات المنتخبين والفاعلين المحليين وواضعي السياسات، ومنظمات المجتمع المدني، وأفراد المجتمع في جهة العيون الساقية الحمراء للمشاركة في إعداد السياسات العمومية وتفعيلها وتنفيذها وتقييمها بغاية الوصول إلى إدارة محلية قائمة على الديمقراطية التشاركية وتتميز بالشفافية وخاضعة للمساءلة، يوضح الدكتور حمداني مضيفا أن "المركز سيعمل في هذا الاطار مع مختلف الجماعات المتواجدة بالمجال الحضري والقروي لجبهة العيون الساقية الحمراء، و منظمات المجتمع المدني المحلية على برنامج لبناء القدرات في مجال وضع السياسات المتصلة بالتنمية المحلية وتخطيط البرامج، ووضع التشريعات، واستعراض الوثائق والبيانات، وصنع القرارات بشأن القضايا المحلية المتصلة بها. وكذا تعزيز تبادل المعلومات، و التثقيف واستثارة وعي جميع قطاعات المجتمع، و الممارسات الفضلى في مجال التعاون والشراكة بين الهيئات المنتخبة والسلطات المحلية و المقاولات والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات الأكاديمية" يوضح الدكتور حمداني في تصريحه.

وسبق لمركز التفكير الاستراتيجي والدفاع عن الديمقراطية، أن نظم ضمن برنامج مشروع التكوين في مجال "تعزيز المشاركة العامة" مجموعة من الدورات التدريبية التي تناولت مواضيع "الآليات التشاركية للحوار والتشاور وكيفية إشراك المجتمع المدني في صنع القرار المحلي"، و"إعداد وتقييم السياسات العمومية"، وكذا "آليات الترافع والمناصرة بشأن السياسات العمومية"، بالاضافة الى يوم دراسية تناول موضوع "آليات التعاون والتشاور لتشجيع الحوار بين المؤسسات المنتخبة والمجتمع المدني لإدماج النهج القائم على حقوق الانسان في البرامج المحلية للتنمية".






إقرأ أيضا

Aucun commentaire :

الرياضة

عين على الفيسبوك

الاقتصاد

أخبار العالم

-->