بحضور 15 دولة .. انطلاق المؤتمر الدولي الخامس المغرب - تونس بطرفاية - جريدة العيون اون لاين -->

آخر الأخبار

جاري تحميل ...

اخبار جهوية

اخبار وطنية

السلطة الرابعة

samedi 26 octobre 2019



بحضور 15 دولة .. انطلاق المؤتمر الدولي الخامس المغرب - تونس بطرفاية



بمشاركة أزيد من 200 أكاديمي و باحث، انطلقت صباح اليوم ، اشغال المؤتمر الدولي الخامس المغرب - تونس المنظم من طرف المجلس الإقليمي لطرفاية و الجمعية العربية للحضارة و الفنون الإسلامية بشراكة مع جمعية أصدقاء طرفاية و جمعية فريق البحث المغرب و بلدان الساحل و الصحراء و المعهد الوطني للتراث بتونس ، تحت رعاية جامعة الدول العربية، بمشاركة خمس عشر دولة ( مصر ، الأردن ، فلسطين السعودية ، فرنسا ، اليمن ، تونس ، اسبانيا ، ألمانيا ، سلطنة عمان ، السويد ، المغرب ، العراق. الجزائر ، موريتانيا ) من أجل خلق نقاش مستفيض حول الحضارة بين الموروث الثقافي و التقنيات الحديثة ، وذلك إلى غاية 28 أكتوبر الحالي .

وقد عرفت الجلسة الافتتاحية حضور السيد عامل إقليم طرفاية ، رئيس المجلس الإقليمي، مديرة الوكالة الوطنية للتجديد الحضري و تأهيل المباني الايلة للسقوط ، رئيس جامعة ابن زهر ، ممثل منظمة الأيسيسكو، ممثل هيئة أل مكتوم الخيرية ، بالاضافة الى السادة و السيدات المنتخبون و رؤساء المصالح الخارجية و الاكادميون و الباحثون و المهتمون بالشأن الثقافي و التاريخي لإقليم طرفاية .





و يهدف المؤتمر إلى تطوير الدراسات المعنية بقضايا الفن و التراث و إبراز أهمية تطبيق التقنيات الحديثة في دراسة و تثمين التراث الثقافي مع التأكيد على القيم التراثية المحلية و خصائصها ، كما يسعى إلى إحداث تنسيق علمي و تقني بين المنظمات المتخصصة المحلية و الدولية باستخدام أحدث تقنيات تكنولوجيا المعلومات لزيادة الوعي بالموروث الثقافي و الحفاظ عليه و تثمينه بمختلف أشكاله.

كما يروم الملتقى إلى استكشاف برامج موروث ثقافي تعمل على إيجاد فرص لتوليد الدخل و المساعدة في إنشاء قوائم حصر لجوانب التراث الثقافي في البلاد ، مع المساهمة في الحفاظ على المدن الأثرية الرئيسية ذات الأهمية المعمارية إضافة إلى البحث عن سبل التوصل إلى مجموعة من النتائج و التوصيات يمكن تحقيقها مع المؤسسات العلمية و الأكاديميات الثقافية المعنية بالتراث و الحضارة بالدول العربية و الأوروبية، عن طريق إثراء البحث العلمي في مجال العلوم الإنسانية من خلال تقديم بحوث حديثة تحافظ على التراث و هوية الأمم .

هذا وقد عرفت الجلسة الافتتاحية لهذا العرس الثقافي توزيع عدد من التكريمات تقديرا و عرفانا للجهود التي تبذل من أجل النهوض بإقليم طرفاية و على رأس المكرمين السيد عامل الإقليم و السيد رئيس المجلس الإقليمي لطرفاية و عدد من الشخصيات، كما تم توقيع كتاب " طرفاية تاريخ و مجال " المشروع الذي خرج للنور بفضل دعم المجلس الإقليمي لطرفاية .











إقرأ أيضا

Aucun commentaire :

الرياضة

عين على الفيسبوك

الاقتصاد

أخبار العالم

-->