تعاونية حليب الساقية تلعب دورا رياديا في النهوض بقطاع التعليم بالعالم القروي - جريدة العيون اون لاين -->

آخر الأخبار

جاري تحميل ...

اخبار جهوية

اخبار وطنية

السلطة الرابعة

jeudi 26 septembre 2019



تعاونية حليب الساقية تلعب دورا رياديا في النهوض بقطاع التعليم بالعالم القروي




تفعيلا للتوجهات الملكية السامية الداعية إلى ضرورة الانكباب على العمل من أجل النهوض بقطاع التعليم سواء في المجال الحضري او القروي ، و سعيا منها لتمتيع ساكنة هذا الأخير بتعليم تمهيدي في ظروف جيدة و بأفضل الوسائل لضمان مردودية أفضل تعمل تعاونية الساقية الحمراء خلال كل سنة على تجهيز تلاميذ التعليم التمهيدي " بروض الساقية الحمراء للتربية و التعليم الأولي " في جماعة فم الواد - الجرادي بكافة اللوازم المدرسية و المتطلبات الكفيلة لتمكين اطفال ساكنة العالم القروي من حقهم في التمدرس بإمكانية مادية فردية رغم ضعفها و محدوديتها .

جهود التعاونية الفلاحية حليب الساقية الحمراء من أجل النهوض بقطاع التعليم تجسد روح المسؤولية الاجتماعية التي تتحملها التعاونية التي أصبحت نموذج في التطوع و العطاء و النجاح ، كما
تعتبر تعاونية الساقية الحمراء من أبرز التعاونيات الفلاحية الناجحة في الصحراء ، و التي منذ تأسيسها سنة 1996 و بفضل يد عاملة محلية استطاعت أن تضع لنفسها موطئ قدم في سوق الحليب و مشتقاته رغم الإمكانيات الضعيفة ، محققة سمعة طيبة و معدلا مهما من حيث المبيعات بفضل الجودة في منتوجاتها.




وقد كان الهدف من خلق هذه التعاونية هو مواجهة التحديات المناخية الصعبة التي تتميز بها المنطقة والمساهمة في الاقتصاد المحلي عبر خلق فرص شغل في صفوف أبناء الفلاحين وخريجي المعاهد، علما أن المنطقة تكسوها كثبان رملية ولكن بواسطة سواعد الرجال والأهداف التي تم تسطيرها من طرف هذه الأخيرة لمواجهة الإكراهات والتحديات تحولت المنطقة الى ضيعات فلاحية خصبة وعصرية حديثة تتماشى مع تقنيات الفلاحة النموذجية .

وللتذكير فقد تأسست هذه التعاونية الفتية على يد عشرة أشخاص من أبناء المنطقة ، وبرأس مال متواضع في بدايتها، قبل أن تتطور هذه التعاونية لينخرط فيها أزيد من 50 عضو، إذ اصبحت تنتج أزيد من 20 طن من الحليب بشكل يومي يتم تصنيعه وفق الطرق الصحيحة والسليمة لتلبية حاجيات المستهلك اليومية وذلك بواسطة اقتناء عدد كبير من رؤوس الأبقار ذات الصنف الأصيل من سلالة "الهولشتاين"، بالإضافة إلى مجموعة من التجهيزات الحديثة والآليات الأوتوماتيكية لزيادة الإنتاج بمعايير تقنية.

التطور الذي وصلت له التعاونية ساهم بشكل كبير في تحريك عجلة الاقتصاد بجماعة فم الواد و خلق دينامية إجتماعية عبر احداث مؤسسات تعليمية لأبناء العالم القروي و تجهيزها بكافة اللوازم و التجهيزات اللوجيستكية و الاطقم البشرية اللازمة ، و هو الامر الذي جعل من التعاونية شريكا جوهريا في المنظومة المحلية بجماعة فم الواد .

إقرأ أيضا

Aucun commentaire :

الرياضة

عين على الفيسبوك

الاقتصاد

أخبار العالم

-->