اقليم الطنطان يسجل اضعف نسب الانجاز في مشروع الطريق السريع تيزنيت-العيون - جريدة العيون اون لاين -->

آخر الأخبار

جاري تحميل ...

اخبار جهوية

اخبار وطنية

السلطة الرابعة

mercredi 29 mai 2019



اقليم الطنطان يسجل اضعف نسب الانجاز في مشروع الطريق السريع تيزنيت-العيون



يعتبر انجاز الطريق السريع تيزنيت العيون جزء من المشروع الهيكلي الكبير لتهيئة الطريق الوطنية رقم 1 الرابط بين تيزنيت والداخلة وذلك في إطار البرنامج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية للمملكة، الذي أعطى انطلاقته جلالة الملك محمد السادس بمدينة العيون، بمناسبة تخليد الذكرى الأربعين لانطلاق المسيرة الخضراء.

ويهم هذا المشروع إنجاز تثنية الطريق الوطنية رقم1 بين مدينتي تيزنيت والعيون على طول 555 كلم وتقوية وتوسيع الطريق إلى 9 أمتار بين مدينتي العيون والداخلة على طول 500 كلم، بكلفة مالية إجمالية تقدر ب 8 ملايير و 500 مليون درهم.

ومع توالي السنوات اصبح المشروع يعرف تباينات مجالية بين الجهات الثلاث التي سيمر منها فيما يشبه تعثر مرتبط بالمدة الزمنية للمشروع، فاذا انطلقنا من مدينة الداخلة سيتضح انه كلما اتجهنا شمالا سنلاحظ ضعفا في نسبة الاشغال.

ومرد ذلك قد يكون لعدة اسباب نجملها في الاتي:
اسباب طبيعية: وتخص بالدرجة الاولى مقاطع مرتفعات بني مغار الصعبة والوديان المتواجدة بين مظينة الطنطان والعيون حيث تكثر الوديان الكبيرة والصعبة التضاريس.

اسباب اقتصادية: مرتبطة بالخصوص بعدم مساهمة عدد من الجماعات والجهات بالالتزامات المالية وكذا كثرة الدراسات التي تقام وتتم اعادتها لاسباب نتعددة وفي الغالب غير مقنعة.

اساب سياسية: وتخص على وجه التحديد جهة كليميم وادنون التي تعرف بلوكاجا سياسيا لمجلسها ما جعلها تتعثر عن كثير من الالتزامات بخصوص هذا المشروع الملكي الضخم.

ونسجل هنا، حسب احصائيات وارقام حصلت عليها الجريدة، بعض الاختلافات المجالية التي تهم مقاطع من الطريق، حيث نجد:

- مقطع بوجدور-لكراع: 70%
-مقطع الدورة- العيون: 48%
-مقطع طرفاية -الدورة: 35 %
-مقطع اودري-تاولكت: 8%
- مقاطع طانطان-واد الواعر اقل من 2%
مقاطع تيزنيت-كليميم: اقل من 4%

وهكذا يتضح ان اقليم طانطان يعاني بشكل اكبر من تعثر هذا المشروع الملكي ما يطرح علامات استفهام حول ذلك؟

ويهدف المشروع عموما الى تسهيل نقل البضائع من والى مدن الجنوب وتحسين ربطها بمراكز الانتاج والتوزيع الوطنية الكبرى وخاصة منطقة سوس ، كذلك المساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية للجهة وانفتاح اكبر على موريتانيا ودول غرب افريقيا ، والرفع من جودة الخدمات المقدمة لمستعملي الطريق وكذا تحسين السلامة الطرقية.

إقرأ أيضا

Aucun commentaire :

الرياضة

عين على الفيسبوك

الاقتصاد

أخبار العالم

-->